شرطة أم القيوين تطلق حملة "حرّرته فقيّدني" للتوعية بخطر الشيكات بدون رصيد

الأحد, 26 مارس, 2017 - 12:00

أطلق قسم المطلوبين بإدارة التحريات والمباحث الجنائية وبالتعاون مع قسم الإعلام والعلاقات العامة بشرطة أم القيوين حملة توعوية أمنية لتوعية الجمهور حول خطورة إصدار شيكات بدون رصيد تحت شعار " حررته فقيدني " وصرح الرائد/ عبدالله سيف عبيد رئيس قسم المطلوبين بأن سبب هذه الحملة هو تزايد أعداد البلاغات في الآونة الأخيرة حول إصدار شيكات بدون رصيد مما يفيد بقلة الوعي لدى الجمهور حول خطورة تحرير شيك بدون رصيد كافي، الأمر الذي دعانا بالضرورة للقيام بدورنا في نشر التوعية الأمنية حول أخطار هذه المشكلة وما تتركه من آثار سلبية على حياة الأفراد والأسر في المجتمع.

وأشار الرائد/ عبدالله إلى أن الحملة شملت توزيع بروشورات توعوية في إمارة أم القيوين في مناطق مركز المدينة وفلج المعلا والسلمة والراعفة، وقد صممت هذه البروشورات على شكل دفتر شيكات وزعت على 9 محطات أدنوك للتوزيع يما يقدر ب 7500 بروشور، وتم توزيع لوحات توعوية على  ثلاثة مراكز تسوق ، إلى جانب عدد 15 لوحة إعلانية توعوية في مختلف شوارع الإمارة، كما تم التنسيق مع شركائنا الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بأم القيوين لتوعية للمصلين بعد صلاة الجمعة حيث شملت (53) مسجداً جامعاً، بالإضافة لإنتاج فيلم توعوي حول هذه المشكلة تم نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي للقيادة.

وقد وجه الرائد/ عبدالله كل متعامل مع ورقة الشيك بضرورة الحذر كل الحذر من إعطاء الشيك قبل التأكد من القدرة على الوفاء به بالتاريخ المحدد لتجنب العقوبة المنصوص بها في المادة (401) من قانون العقوبات.